أخبار عاجلة
الرئيسية / من نحن

من نحن

 وحدات حماية المرأة

تأسست وحدات حماية المرأة من أجل تحقيق التغيير المطلوب في النسيج الاجتماعي بمنطقة روج- آفا شمال سوريا، لدى اندلاع شرارة الثورة فيها, وكانت لأهداف وغايات متعددة منها لأجل الدفاع عن الحقوق الوطنية, وحقوق المرأة, وكذلك  تحقيق العدالة الأجتماعية بين كافة مكونات المنطقة.

فانطلقت بأبعادها الفكرية، الفلسفية والعسكرية، وتبنت نهج الدفاع المشروع لبناء مجتمع ديمقراطي وإيكولوجي, والتحرير الجنسوي, والوقوف ضد كل الهجمات التي تستهدف إبادة الشعب الكردي وقيمه. وأيضاً النضال ضد نظام التجييش التسلطي الذكوري ونظامه الجنسوي, الدينوي, القوموي, العلموي، أي النظام البطرياركي الدولتي المرسخ لذاته, منذ خمسة آلاف سنة, والمغتصب للقيم الاجتماعية, فهي القوة المشروعة لضمانة حرية المرأة,وتتخذ التنظيم أساسا لها, دون تمييز أو تفرقة بين الأديان والقوميات والأجناس,ولها قيادتها العامة وتمثل ذاتها بعدد كافي من القياديات, ضمن القيادة العامة في وحدات حماية الشعب. وفق تنظيم شبه مستقل ذاتياً, وبنظام كوتا الجنسية على ألاّ يقل عن نسبة أربعين بالمائة, وإمكانيةتمثيل ذاتها بنسبة أكبر أيضاً. وتتخذ القرارات المشتركة مع وحدات حماية الشعب, أما القرارات المتعلقة بها, فهي مستقلة باتخاذها ولها مرجعيتها في القرار, وذلك عن طريق الكونفرانس أو الاجتماعات الموسّعة أو عن طريق مجلسها العسكري.

الإدارة الذاتية الديمقراطية هي المرجعية السياسية لوحدات حماية المرأة, وهي قوة الدفاع المشروع في مؤتمر ستار, فكل عضوه تناضل على أساس طوعي, لحماية المصالح الوطنية, وتوعيّة المرأة, لكسر قيود العبودية, والتخلف المفروض عليها, والوقوف بوجه كل حالات الاغتصاب الجنسي، الثقافي والأخلاقي الذي يُمارَس بحقها في غرب كردستان وسوريا. كما نظمت ذاتها, لتصبح القوة الرائدة لجميع نساء العالم. وهي ليست كمجموعة مسلّحة أو مؤسسة عسكرية محضة, بل ثورة اجتماعية, سياسية و ثقافية, لذا يحق لكل امرأة من أي مكون نسائي, اتخاذ قرارها بالالتحاق بوحدات حماية المرأة.

*تاريخ تأسيس وحدات حماية المرأة:

تشكلت في البداية على شكل مجموعاتٍ صغيرةضمن ” YXK ” اتحاد شبيبة كردستان في بداية ثورة روج آفا عام 2011.

حيث تطور اتحاد شبيبة كردستان ““YXKفي فترة زمنية قياسية ليكوّن “وحدات حماية الشعب”، واستمرت المجموعات النسائية بتنظيم ذاتهن ضمنها,و تزامناً مع تزايد عدد المنتسبات بدأت وحدات حماية المرأة بتشكيل كتائب مستقلة في المقاطعات الثلاث.

ثم انعقد بتاريخ ٢-٤نيسان ٢٠١٣, الكونفرانس الأول لوحدات حماية المرأة  في مدينة ديريك ليتمّ الإعلان عن وحدات حماية المرأة كأول جيش نسائي في روج آفا.